إدراج أول شركة بسوق البحرين الاستثماري في ديسمبر

قواعد جديدة للإدراج قبل نهاية العام الجاري

كشف الرئيس التنفيذي لبورصة البحرين الشيخ خليفة بن إبراهيم آل خليفة، عن إدراج أول شركة في سوق البحرين الاستثماري في ديسمبر المقبل من العام الجاري 2019، لافتًا في الوقت ذاته إلى وجود شركة أخرى تعمل على إنهاء متطلبات الإدراج في السوق الاستثماري.

وأكد الشيخ خليفة - في تصريحات صحفية على هامش مؤتمر المستثمرين العرب 2019 - «أن نجاح إدراج أول شركة في سوق البحرين الاستثماري تكتسب أهمية كبيرة بالنسبة للسوق المالية في البحرين، إذ عملت بورصة البحرين مع مختلف الأطراف على مدى سنتين وأخذ الآراء وتعديل آليات الإدراج، بحيث تتناسب مع تطلعات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة».

وأعلنت بورصة البحرين بدء المرحلة التشغيلية لسوق البحرين الاستثماري في مارس 2017، ولم تنجح أي محاولات لإدراج الشركات الصغيرة والمتوسطة بسبب بعض الاشتراطات التنظيمية.

وحول الإيرادات المالية المتوقعة للبورصة من تشغيل السوق الجديدة، أشار الشيخ خليفة إلى «أن الهدف الأساسي لبورصة البحرين هو تطوير المؤسسات كمسؤولية اجتماعية أكثر من كونها مصدر دخل للبورصة»، موضحا «لا زلنا نتطلع أن تكون هذه السوق وسيلة لنمو الشركات الصغيرة».

وأكد الشيخ خليفة أن سوق البحرين الاستثماري ستكون متاحة لجميع الشركات الخليجية والأجنبية للإدراج، لافتا في الوقت ذاته إلى أن بورصة البحرين تعتبر من البورصات القليلة التي تعمل وفق تعدد العملات.

وعن مستجدات إصدار قواعد جديدة للإدراج في بورصة البحرين، قال «إن البورصة تعتزم إصدار قواعد جديدة للإدارج في بورصة البحرين قبل نهاية العام الجاري»، مشيرًا إلى «أن القواعد الجديدة ستتضمن تغييرات جذرية تخص التزام الشركات بمعايير الإفصاح والحوكمة وسيولة وصناعة السوق».

ولفت الرئيس التنفيذي لبورصة البحرين إلى «أن قواعد الإدراج تأتي ضمن جهود البورصة المبذولة لتطبيق نموذج التنظيم الذاتي للأسواق المالية، وقد أصدرت البورصة مسودة قواعد الإدراج بعد صدور قرار مصرف البحرين المركزي رقم (11) لسنة 2018 الذي يتوجب على الجهات المصدرة الراغبة في إدراج أوراقها المالية أو أي جهة معنية تنوب عنها تقديم طلبات الإدراج إلى السوق المعني». وأوضح بـ«أن البورصة تعتبر نقطة الاتصال الرئيسية لجميع طلبات الإدراج خلال فترة تقديم ومراجعة الطلب، وأن تطبيق هذه القواعد سيساهم في تعزيز دور البورصة النظامي والرقابي لتمكين البورصة من اتخاذ نموذج التنظيم الذاتي بما يصب في مصلحة جميع الأطراف ذات العلاقة، وخصوصا المستثمرين ومصدري الأوراق والأدوات المالية».

وعن مستجدات فتح التداول الإلكتروني مع البنوك، قال «إنه تم تدشين منصة المصرف الخليجي التجاري للتداول الإلكتروني مؤخرا، التي تقدم العديد من المزايا لعملاء المصرف، إذ تمكنهم من فتح الحسابات لتداول الأسهم المدرجة في بورصة البحرين، وإجراء عمليات البيع والشراء».

وأشار إلى انضمام 3 بنوك إلى منصة بحرين تريد (Bahrain Trade)، وهم: المصرف الخليجي التجاري، وبنك البحرين الوطني، وبنك البحرين والكويت، لافتًا في الوقت ذاته إلى أن البورصة ركزت جهودها مؤخرًا على العديد من المبادرات التي من شأنها تسهيل عملية وصول المستثمرين إلى بورصة البحرين.

Source: https://www.alayam.com/alayam/first/826241/News.html

 

Share this page Share on FacebookShare on TwitterShare on Linkedin
Close

Listen to 'Radio FCCIB' Videos & Podcast

Radio FCCIB is the new program launched by the French Chamber of Commerce & Industry in Bahrain, asking 3 questions to its members