560 دينارًا متوسّط الدخل في القطاعين العام والخاص

برنامج التنمية الخليجي يموّل غالبية المشاريع.. «التنمية الاجتماعية»:

وأفادت بأن 60% ممّن يحصلون على المساعدات الاجتماعية يحصلون عليها تحت مسمى «مكمل الدخل»، من أجل رفع مستوى دخلهم للوصول للحد الأدنى للمعيشة.

وفي حديثها مع لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجلس النواب، أكّدت الوزارة أن جميع مشاريعها مستقلة التمويل، إما من خلال برنامج التنمية الخليجي، أو من خلال الشراكة مع القطاع الخاص.

ونوّهت الوزارة إلى أن أغلب المشاريع الكبرى تمت بتمويل من برنامج التنمية الخليجي، ومنها مراكز الإعاقة ومراكز رعاية الوالدين.

في ذات السياق، قالت الوزارة إن مبدأ الشراكة الاجتماعية أدّى إلى تخفيف العبء على مصروفات الوزارة، وذلك من خلال وجود الكثير من المتبرعين لبناء المراكز الاجتماعية على الأراضي التي تملكها الوزارة.

‌كما أشارت إلى أن من مصادر إيرادات الوزارة مراكز التدريب، ورسوم تسجيل الجمعيات، وبيع كتاب قانون العمل.

‌وحول إيرادات هيئة تنظيم سوق العمل، قالت بأنها تأتي من تحصيل الرسوم، و80% منها يكون للهيئة، و20% يعود لميزانية الدولة ويكون لتغطية التكاليف التشغيلية للهيئة.

‌في سياق متصل أكّدت الوزارة سعيها لزيادة نسبة البحرنة في الوظائف في القطاع الخاص. وقالت بأن المبالغ المقدرة للوزارة هي ذات المبالغ المقدرة في الميزانية السابقة، وإذا وجد انخفاضًا في أي من البنود، فذلك قياسًا بالصرف الفعلي للعام السابق 2018.

‌وأكّدت بأن هناك التزاما كاملا من قبل الحكومة بذات المزايا المقدمة للمواطنين، ولا يوجد أي تغيير في معايير استحقاق دعم الأسر محدودة الدخل، ومساعدة الضمان الاجتماعي.

‌وفي ذات الوقت أشارت إلى أنها قامت بدراسة مجموع المبالغ المقدمة للمواطنين من خلال المساعدات الاجتماعية، ووجدت بعض الحالات التي تتلقى دعمًا ماديًا يفوق دخل العامل العادي، حيث يحصل بعض المواطنين على دعم مجموعة 450 دينارًا من مختلف برامج الدعم الاجتماعي.

Source: https://www.alayam.com/alayam/first/798699/News.html

 

Articles sur le même thème

Evénements sur le même thème

Share this page Share on FacebookShare on TwitterShare on Linkedin

Close

Are you starting to export ?