3.3 مليون دينار خسائر «ألبا» خلال الربع الثاني رغم ارتفاع الإنتاج والمبيعات

الشركة تتطلع لإنهاء العام 2019 بتحقيق أداء قوي في نتائج الإيرادات والأرباح

أعلنت شركة ألمنيوم البحرين «ألبا» نتائجها المالية للربع الثاني والنصف الأول من العام الجاري 2019، مشيرة إلى أن إيرادات وأرباح شركة البا خلال الربع الثاني والنصف الأول لعام 2019 تأثرت بشكل أساسي بانخفاض الأسعار في بورصة لندن للمعادن، التي شهدت انخفاضاً بنسبة 21% على أساس سنوي [1,793 دولار أمريكي/‏طن خلال الربع الثاني لعام 2019 مقابل 2,259 دولار أمريكي/‏طن خلال الربع الثاني لعام 2018]، والتي تمت موازنتها جزئياً بارتفاع حجم المبيعات.

وقد سجلت الشركة مجموع خسائر شاملة بقيمة 3.3 مليون دينار خلال الربع الثاني لعام 2019 مقابل مجموع دخل شامل بقيمة 29.1 مليون دينار لنفس الفترة من العام 2018، مسجلة انخفاضاً بنسبة 112% على أساس سنوي.

كما أعلنت الشركة عن تحقيق إجمالي أرباح بقيمة 15.4 مليون دينار مقابل 34.3 مليون دينار خلال الربع الثاني لعام 2018، مسجلة انخفاضاً بنسبة 55% على أساس سنوي.

ورغم ذلك أعلنت الشركة أن من بين أهم إنجازات مشروع خط الصهر السادس للتوسعة خلال النصف الأول؛ تقدم الإنجاز العام في مصهر الخط السادس بنسبة 96%، ووصول الوفورات المحققة من مشروع تايتن في المرحلة الرابعة ما قيمته 12 مليون دولار.

وبالنسبة لإجمالي (المبيعات /‏ الإيرادات)، فقد أعلنت الشركة ما قيمته 245.0 مليون دينار خلال الربع الثاني لعام 2019، بارتفاع بلغ 0.4% على أساس سنوي مقابل 243.9 مليون دينار خلال الربع الثاني لعام 2018. وبلغت أرباح السهم الواحد لهذا الربع (2) فلسان مقابل 21 فلساً خلال الربع الثاني لعام 2018.

أما بالنسبة للنصف الأول لعام 2019، فقد أعلنت الشركة عن مجموع خسائر شاملة بقيمة 19.1 مليون دينار، بانخفاض بلغ 130% على أساس سنوي، مقارنة بمجموع أرباح شاملة بقيمة 62.9 مليون دينار خلال النصف الأول لعام 2018.

وأعلنت الشركة كذلك عن إجمالي أرباح بقيمة 16.2 مليون دينار، مقابل 74.3 مليون دينار للنصف الأول لعام 2018، أي بانخفاض بلغ 78% على أساس سنوي. وبلغ إجمالي المبيعات/‏الإيرادات 448.6 مليون دينار، بانخفاض بلغ 4% على أساس سنوي مقارنة بما مقداره 465.2 مليون دينار. وبلغت أرباح السهم الواحد 14 فلساً مقابل 44 فلساً خلال النصف الأول لعام 2018.

وبلغ إجمالي أصول الشركة حتى تاريخ 30 يونيو 2019 ما قيمته 2,384.2 مليون دينار مقابل 2,208.7 مليون دينار حتى تاريخ 31 ديسمبر 2018، بارتفاع بلغ 8% على أساس سنوي. وبلغ إجمالي حقوق المساهمين حتى تاريخ 30 يونيو 2019 ما قيمته 1,054.1 مليون دينار، بانخفاض بلغ 2% على أساس سنوي، مقابل ما قيمته 1,073.5 مليون دينار حتى تاريخ 31 ديسمبر 2018.

 

تأثير التوترات بين الصين وأمريكا

ولفتت الشركة إلى أن لتوتر العلاقات الأمريكية الصينية والأحداث الجيوسياسية تأثيرا كبيرا على المستثمرين، حيث أثرت سلباً على الوضع العام للسوق. فقد انخفض الطلب الأساسي في أمريكا الشمالية وأوروبا بسبب التباطؤ الدوري في النشاط الاقتصادي، في حين لم تفلح الإجراءات التحفيزية للحكومة الصينية في إنعاش النشاط التجاري في قطاعات السوق الرئيسية مثل قطاع السيارات والإنشاء. وتباطأ الاستهلاك أيضاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ( 1% على أساس سنوي) على خلفية تراجع الأعمال الإنشائية. كما تراجع الاستهلاك في المملكة العربية السعودية ليسجل نمواً برقم واحد، أي بنسبة 5% على أساس سنوي، مع استكمال تشغيل مصنع معادن للدرفلة بالكامل.

وذكرت الشركة أن انتاجها بنسبة 21% على أساس سنوي، ليصل إلى 305,727 طن متري، في حين حقق حجم المبيعات ارتفاعاً بنسبة 25% على أساس سنوي ليصل إلى 311,928 طن متري، وتراوحت مبيعات القيمة المضافة عند 52% من إجمالي الشحنات خلال الربع الثاني لعام 2019.

وذكرت الشركة أنها من أهم أولوياتها لعام 2019: تحقيق التشغيل الآمن لآخر خلايا الصهر مع التركيز على السلامة، وتأهيل المنتج لمبيعات القيمة المضافة مع استكمال تشغيل خط الصهر السادس.

 

نقطة التحول لإنشاء أكبر مصهر في العالم

وصرح رئيس مجلس إدارة شركة ألمنيوم البحرين ش.م.ب. (البا)، الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة، قائلاً: «سوف تشهد البا عما قريب نقطة تحول في مسيرتها لتصبح أكبر مصهر للألمنيوم في العالم من خلال الدمج السلس لخط الصهر السادس مع العمليات التشغيلية الحالية خلال الأسابيع المقبلة.

وإلى جانب هذا التحول، سوف نشهد تغييراً في إدارة الشركة العليا، حيث سيتولى علي البقالي مسؤولية قيادة الشركة بدلاً من تيم موري في منصبه الجديد كرئيس تنفيذي بالوكالة وذلك اعتباراً من 1 أغسطس 2019، هذا بالإضافة إلى جهود الشركة المستمرة في تحقيق النمو والكفاءة التشغيلية».

وفي تعليقه على أداء الشركة للربع الثاني لعام 2019، صرح الرئيس التنفيذي لشركة البا تيم موري، قائلاً:

«لقد أثرت الأوضاع الاقتصادية غير المستقرة وانخفاض الأسعار في بورصة لندن للمعادن على صناعة الألمنيوم، إلا أن شركة البا حققت الأداء الجيد مع التقدم في تشغيل خط الصهر السادس. وأود في هذا الصدد أن أشكر جميع الموظفين وعمال المقاولين لدعمهم وتركيزهم على مراعاة السلامة في جميع الأوقات».

ومن جانبه، أضاف نائب الرئيس التنفيذي علي البقالي قائلاً: «مع تقدمنا في تشغيل خط الصهر السادس بالكامل، فإننا نتطلع لإنهاء العام 2019 بتحقيق الأداء القوي في نتائج إيرادات وأرباح الشركة. كما أنتهز هذه الفرصة لأعبر عن جزيل الشكر لرئيس مجلس إدارة شركة البا الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة وأعضاء مجلس الإدارة الموقرين للثقة التي منحوني إياها مع بدء مرحلة جديدة في مسيرة نمو الشركة».

Source: https://www.alayam.com/alayam/economic/807680/News.html

 

Articles sur le même thème

Evénements sur le même thème

Share this page Share on FacebookShare on TwitterShare on Linkedin

Close

Are you starting to export ?